Download WordPress Themes, Happy Birthday Wishes
تاريخنا حياتنامحافظات

عبقرية الفراعنه في تحديد نوع الجنين والمرأه العقيم

كتب المستشار فاروق شرف

عبقريه الفراعنه في تحديد نوع الجنين ذكر أم أنثى من الأسابيع الأولى للحمل وكذلك معرفه المرأه التي لن تنجب.

بردية “الاهون” تحكي طريقة معرفة نوع الجنين من الشهر الأول للحمل إذا ما كان الجنين ولدا أم بنتا، الأمر الذي يكتشفه العلم الحديث بعد أن استطاع التوصل إلى معرفة نوع الجنين عن طريق “السونار” الذى ظهر فى سبعينيات القرن العشرين عندما يبلغ الحمل الشهر الرابع أو الخامس.

سبق الفراعنه كل هذا بآلاف السنين، فحسب ما ورد في البردية، كان يتم وضع إناء به حبوب الشعير، وآخر به بذور القمح، ثم يتم وضع مقدار من بول المرأة الحامل، علي كل الأنائين، ويترك 4 أيام، فإذا نبت الشعير كان الجنين ذكراً “هرمونات ذكرية”، و إذا نبت القمح كان الجنين أنثى “هرمونات أنثوية”، وإذا نبت الاثنين كان الحمل توأم، وإذا لم ينبت شىء كان الحمل كاذبا.

وتروي البردية قصة أخري توضح كيفية معرفة إذا كانت الأنثى ستنجب أم لا عند زوجها، عن طريق وضع لبن سيدة أنجبت ذكرا، ثم يخلط بعصير البطيخ، بعدها تشربه من تريد أن تعرف هل ستنجب أم لا، فإن أقأت فستلد، وإن انتفخ بطنها ولم تقئ فإنها لن تنجب

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock