Download WordPress Themes, Happy Birthday Wishes
أخبار الدلتاتحقيقات وتقارير
أخر الأخبار

قبل موجة أمطار الدلتا.. نصائح للمواطنين لتفادي مخاطر الطقس السيئ

كتبت خلود عصر

ضرورة فحص وصلات الكهرباء العامة في المناور وعلى الأسطح وتجنب التعرض المباشر للأمطار الرعدية”، نصائح وجهها خبراء الأرصاد والحماية والوطنية، للمواطنين في منطقة الدلتا على وجه الخصوص، بالإضافة إلى عدم ري الأراضي الزراعية.

 

يأتي ذلك على خلفية تحذيرات شديدة لمحافظات الدلتا أطلقها المستشار نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، أمس في مداخلة هاتفية ببرنامج “على مسؤوليتي”، مطالبا المواطنين بعدم الخروج من منازلهم غدا الجمعة إلا للضرورة، مضيفا أن هيئة الأرصاد أبلغت مجلس الوزراء أنه من المتوقع أن تهطل أمطار غزيرة على محافظات الدلتا.

 

“الأمطار الرعدية مليئة بالشحنات الكهربية والتعرض لها قد يؤدي للوفاة”، لذا ينصح الدكتور علي قطب، خبير الأرصاد الجوية، بعدم التعرض والخروج أثناء هطولها، فالتعرض المباشر للأمطار المصاحبة للرعد قد يؤدي إلى الصعق ومن ثم الوفاة في الحال.

 

وأضاف قطب، أنه يجب الابتعاد عن أعمدة الإنارة المكشوفة أثناء سقوط الأمطار لتجنب حدوث ماس كهربائي، ولأن الدلتا إقليم زراعي بالأساس فقد ناشد قطب المزارعين في الدلتا بعدم ري الأراضي الزراعية وانتظار الأمطار، وخصوصا بعد توقعات بغزارتها مما قد يضر بالمزروعات

 

الحكومة تناشد مواطني الدلتا عدم الخروج غدا.. وخبراء: عدم ري الأراضي وفحص الكهرباء

“من المتوقع غدا شدة وسرعة الرياح ما يعطي إحساسًا بالبرودة، ولذلك يجب ارتداء ملابس شتوية متوسطة، بحيث ألا تكون ثقيلة جدا ولا خفيفة جدا، حيث سيستمر الإحساس بالبرودة خلال فترات النهار”، وذلك بحسب خبير الأرصاد الجوية الذي استطرد أن حركة الرياح قد تعوق قيادة السيارات بشكل سليم، لذا يجب التركيز أثناء القيادة.

 

كما وجه الدكتور علي قطب بضرورة صيانة البالوعات باستمرار، ما يساعد على تصفية المياه وعدم حدوث حوادث غرق، مشيرا إلى رفع التراكمات الموجودة على بالوعات الصرف الصحي التي قد تجرفها شدة وغزارة الأمطار مرة أخرى لتسد البالوعات وتمنع تصريف المياه.

 

من جانبه، أوضح اللواء ممدوح عبد القادر، المدير السابق لإدارة الحماية المدنية بالقاهرة، بضرورة أن يفحص المواطنون التوصلات الكهربائية المشتركة، حيث جرت العادة أن كل شخص يهتم بوصلات الكهرباء الخاصة بمنزله وإهمال الوصلات الخارجية التي تمر في “المناور” وعلى الأسطح، ما قد يتسبب في حوادث ناتجة عن ملامسة الكهرباء في وجود وسيط وهو مياه الأمطار مما قد يؤدي إلى الوفاة.

 

ولفت إلى أنه في كثير من الأحيان تصيب تلك الوصلات العشوائية، لافتا إلى إبعاد الأطفال عن أعمدة الإنارة لتفادي الحوادث التي وقعت في اليومين السابقين.

 

“ركن السيارات في أماكن منخفضة عن مستوى الأرض الطبيعي يؤدي إلى غرق السيارات مسببا مشاكل صعبة الإصلاح في توصيلاتها الكهربية”، ما جعل عبد القادر يوجه بضرورة ركن السيارات على مستوى أعلى من الأرض، متابعا أنه يجب عدم الخروج من المنازل إلا في حالات الضرورة القصوى.

 

وشدد اللواء ممدوح عبد القادر، على أنه في حال جرى ذلك يجب تفادي السير في أماكن بها كثافة أمطار عالية وتحسس الطريق باصطحاب عصا يقوم الشخص بوضعها في المكان، الذي يوشك على وضع قدمه به منعا لحدوث الغرق إذا كان الأرض أكثر عمقا.

 

وأضاف المدير السابق للحماية المدنية  إلى ضرورة مراعاة قواعد المرور في السير وتشغيل فوانيس الضباب وإشارات التحذير، بالإضافة إلى التأكد من صلاحية السيارة قبل قيادتها، وإفساح الطريق لسيارات الخدمة العامة ومنها الإسعاف والمطافي والنجدة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock