Download WordPress Themes, Happy Birthday Wishes
مقالات رأى

مناورة قادر ٢٠٢٠ رسالة لمن يهمه الامر

كتبت/سمر مجاهد_القليوبية

فى حوار مع السياسى سامح على بشأن رسائل مناورة قادر 2020 قال إن مصر دولة مستقرة ذات قومية موحدة وتتمتع بمؤسسات شديدة الصلابه وإن على الشعب المصرى أن يعلم كلما تقدمت مصر خطوة للأمام اهتزت عروش الأعداء من حولها فالرئيس السيسي منذ توليه شؤون البلاد وهو حريص على تسليح الجيش المصرى باحدث التقنيات ورفع كفائته القتاليه والعسكريه لاقصى درجه وتعدد مصادر السلاح وأيضا تصنعيه، وتطويره، وذلك طبقا لضوابط ودراسات معينه فائقه التعقيد لمواجهة التهديدات الحاليه أو المحتمله.

وأضاف وبناء علي ذلك يتم تحديد نوع السلاح وامكانياته وكميته لكى تكون مصر قادره على مواجهة وحماية الوطن ومقدراته.

وتشهد مصر لأول مرة مناورة كمناورة قادر ٢٠٢٠ وظهور واصطفاف لقطع الأسلحة الجديدة المنضمه مؤخرا للقوات المسلحة.

ويوضح من خلال رؤيتة وتحليلة السياسي أنها ليست رسائل موجهه لاى دولة بان مصر تمتلك جيش، لا بل هى رسائل ردع على الغرض منها هو إثبات لمن يفكر مجرد التفكير بالاقتراب أو تعريض مقدرات وثروات وأمن مصر فى الداخل أو الخارج لاى تهديد.

وتابع قائلا ان مصر لها اربع اتجاهات استراتيجيه وهم الشمال الشرقى وهو خاص بسيناء والاتجاه الغربى والخاص بليبيا والاتجاه الجنوبى وهذا بالتحديد لمن لا يعلم فهو يصل إلى باب المندب وما بعده والاتجاه الرابع هو الشمال والخاص بالبحر المتوسط ويوجد محاور عدة مصر وضعتها لهذه المناورة منها،ويوضح من خلال رؤيتة انها رسالة تأكيد للشعب المصرى أن قواته المسلحة على أتم الاستعداد والجاهزيه لاى اعمال قتاليه ودفاعها عن مصر ومقدراتها فى اى مكان داخل أو خارج مصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي القائد الاعلى للقوات المسلحة ورسالة رد قويه.

وأضاف أن هذه المناورة تعد مناورة معنويه وليست ماديه ونرى ذلك من خلال مشاركة جميع الافرع بالقوات المسلحه بحريه جويه بريه، دفاع جوى.

والملفت للنظر هو تجميع ونقل المعدات عبر وسائل نقل مختلفه وقدرتها على التعبئه وسرعة الانتشار فى وقت قياسي خارج التوقعات مع ملاحظة معدل حجم القوات المتواجده وحجم القوات المشاركه لأول مرة كالصاعقه وغيرها من قوات خلف خطوط العدو لابعد مدى مع الأخذ فى الاعتبار لأول مرة تشهد مناورة تتعامل قواتنا فيها بالذخائر والأسلحة الحية على أعلى مستوى وخارج التوقعات.

جدير بالذكر ان مناورة قادر ٢٠٢٠ هى ليست الأخيرة بل هى بدايه بسيطة لعدة مناورات قادمه باذن الله وخارج التوقعات وان هذا نتاج عن تولى شؤون البلاد لقيادة سياسيه حكيمه برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي وبرغم ما تمر به مصر من تحديات الا انها لم تتأثر بمسيرتها ورؤيه الرئيس ببناء والاستمرار فى المشاريع القوميه والوطنية بمختلف المجالات وتطوير مختلف القطاعات.

أضافة على ذلك أنه سيتم افتتاح أكبر قاعدة عسكريه فى أفريقيا والشرق الأوسط وهى قاعدة برنيس والمتواجده جنوب مرسي علم على ساحل البحر الأحمر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock